قائد عسكري بمحور تعز: بندقية الجيش موجهة لإسقاط الانقلاب واستعادة الدولة

الخبر بوست -  متابعات الثلاثاء, 04 أغسطس, 2020 - 05:15 مساءً
قائد عسكري بمحور تعز: بندقية الجيش موجهة لإسقاط الانقلاب واستعادة الدولة

أكد مستشار قائد محور تعز، العميد عبده فرحان سالم، بان تعز لن تكون ساحة لصراع اقليمي ولن تقبل بوجود أي دولة معادية للجمهورية اليمنية وذات صلة بالحوثي وداعمة له.

 

وقال إن سلاح الجيش الوطني لن يوجه إلا إلى صدور المليشيات الانقلابية في معركة استعادة الشرعية وإسقاط الانقلاب السلالي ضمن مشروع الدولة بقيادة الرئيس عبد ربه منصور هادي.

 

وأضاف في تصريح نقل عنه المركز الإعلامي لمحور تعز: "مواقفنا واضحة وثابتة في مواجهة مليشيا الاجرام الحوثية من أول يوم، وبندقية الجيش الوطني موجهة لإسقاط الانقلاب واستعادة الدولة".

 

ونفى مستشار قائد محور تعز، وجود أي صفحة او حسابات له على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر.

 

وأكد العميد فرحان ان إنشاء حسابات مزورة على مواقع التواصل يأتي ضمن سلوك التزوير والتلفيق الذي يستهدف تعز، والتي بدأت بنشر مقطع فيديو استخدمت فيه أساليب المنتجة والتقطيع بهدف تحريف الحديث وإخراجه عن سياقه الذي جاء أساسا في جلسة غير رسمية على سبيل السخرية الرافضة للشائعات التي يروجها البعض.

 

وأضاف فرحان "اللجوء لسلوك التزوير دليل افلاس تام لدى البعض ممن رفضهم أبناء تعز ووقفوا أمام مشاريعهم الصغيرة والمناطقية والقروية ذات النزعة التدميرية".

 

وسخر العميد سالم من لجوء البعض إلى أساليب التزوير والتحريض على تعز، مؤكدا أن هؤلاء لن يحصدوا سوى الخيبة والمزيد من الانكشاف أمام أبناء تعز والشعب اليمني.

 

وأكد المستشار العسكري، تمسكه بحقه القانوني في مقاضاة من يمارسون أعمال التزوير والابتزاز بهدف الإساءة إليه، وإشغال الرأي العام عن المعركة الأساسية التي يخوضها أبطال الجيش الوطني في مواجهة مليشيا الانقلابية.

 

وكانت وسائل اعلام ممولة من الامارات وناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا فيديو للعميد سالم تم تحويره لتشويه مواقف الجيش في تعز، وفق بيان للمحور.


تعليقات
اقراء ايضاً