محتجون في "شحن" بالمهرة يحرقون لوحات إعادة الإعمار السعودي ويتهمونه بالسيطرة على المنفذ

الخبر بوست -  المهرة - خاص الاربعاء, 20 نوفمبر, 2019 - 07:34 مساءً
محتجون في "شحن" بالمهرة يحرقون لوحات إعادة الإعمار السعودي ويتهمونه بالسيطرة على المنفذ

[ أحرق ونزع المحتجين العديد من اللوحات التابعة لبرنامج الإعمار السعودي ]

أحرق محتجون من أبناء المهرة اللوحات الإعلانية لبرنامج إعادة الإعمار التابع للممكلة العربية السعودية في مديرية شحن الحدودية اليوم احتجاجا على ما وصفوه كذب البرنامج ووهم المشاريع التي يروج لها، وأبعادها الإحتلالية.

 

وحصل "الخبر بوست" على مقاطع فيديو تظهر إحراق اللوحات الإعلانية التي وزعها البرنامج السعودي في أكثر من مكان بالمديرية، بالإضافة لنزع بعضها من الأرض، وذلك بعد مضي أكثر من عام على الإعلان عن تلك المشاريع التي تحمل طابعا إحتلاليا، وفق المحتجين.

 

 

ويتهم المحتجين البرنامج السعودي بتنفيذ مشاريع من شأنها التمكين للقوات السعودية التي تتواجد في المهرة منذ عامين، خاصة في المنافذ الجمركية بغية السيطرة عليها، مؤكدين إن كل المشاريع التي أعلن عنها برنامج الإعمار السعودي في مديريات المهرة لم يتحقق منها شيء.

 

وأعربوا عن استغرابهم من توجيه تلك المشاريع لاستهداف المديريات التي تتواجد فيها منافذ المحافظة الجمركية، معتبرين أنها ليست سوى مشاريع لدغدغة عواطف الناس بمشاريع وهمية تمكنهم لاحقا من السيطرة على تلك المنافذ، كما حصل في منفذ صرفيت سابقا.

 

 

وقال محتجون في مديرية شحن بالمهرة لـ"الخبر بوست" إن الهدف الأساسي من تلك المشاريع المعلن عنها قرب منفذ شحن الحدودي هو بناء معسكرات ومقرات أمنية للقوات السعودية، مؤكدين بأنهم رفضوا من قبل إنزال القوات السعودية منازل متنقلة "كونتيرات" في المديرية، وبناء منازل أخرى مستحدثة في ذات المكان.


تعليقات
اقراء ايضاً