الجبواني يعلن التوصل الى اتفاق مع تركيا لتطوير الموانئ والمطارات اليمنية

الخبر بوست -  متابعة خاصة الثلاثاء, 07 يناير, 2020 - 01:23 صباحاً
الجبواني يعلن التوصل الى اتفاق مع تركيا لتطوير الموانئ والمطارات اليمنية

[ وزير النقل اليمني صالح الجبواني ]

أعلن وزير النقل اليمني، صالح الجبواني، أنه توصل إلى اتفاق مع الحكومة التركية لتطوير الموانئ والمطارات وشبكات الطرق اليمنية في المرحلة المقبلة.

 

وقال الجبواني، إنه اتفق مع وزير النقل التركي، جاهد طورهان، على تشكيل لجان فنية مشتركة "يمنية- تركية" لدراسة الملفات المتعلقة بقطاع النقل البحري والجوي والبري في اليمن، وتمهيدا لتوقيع اتفاقية لتطوير الموانئ والمطارات اليمنية.

 

وأوضح وزير النقل، أن توقيع الاتفاقية سيتم بعد إتمام اللجان الفنية عملها، مؤكداً أن هذه الاتفاقية ستعود على اليمن بالفائدة، وتستفيد الوزارة من الشركات التركية المختصة في مجال النقل، كونها أثبتت نجاحها على المستوى العالمي.

 

وأشار الجبواني، حوار له مع الجزيرة نت، إلى أن اليمن يمتلك أكثر من 10 موانئ تطل على البحر الأحمر وبحر العرب، ولديه مطارات كثيرة، وشبكة نقل بري واسعة، مؤكداً أن الموقع الجغرافي لليمن هو ما يدفع بالحكومة الشرعية للشراكة مع تركيا، والاستفادة من خبراتها في هذا المجال.

 

وفي نهاية ديسمبر الماضي، وصل وزير النقل صالح الجبواني، إلى تركيا للبحث عن تعزيز التعاون والتنسيق المشترك في مختلف المجالات بين البلدين، وبالأخص وضع البنية التحتية للنقل في اليمن.

 

وكان الجبواني قد أكد في تغريدة له على "تويتر"، أنه اتفق مع وزارة النقل التركية على تشكيل لجنة مشتركة من الوزارتين لوضع مسودة إتفاقية تنظم التعاون والدعم  والإستثمار التركي في قطاع النقل في اليمن.

 

ويسعى وزير النقل من خلال جولته الأخيرة التي بدأها من الكويت للحصول على دعم دولي لتأهيل البنية التحتية للإقتصاد اليمني، وإعادة تأهيل قطاع النقل في اليمن، والبحث عن المستثمرين في هذا المجال.

 

وأبرم الجبواني اتفاقاً مع دولة الكويت في الشهر الماضي، يقضي بتشغيل خط جوي لطيران اليمنية إلى الكويت، وإمكانية تحويل مطار الكويت إلى منطقة ترانزيت لسفر اليمنيين من والى اليمن، كما تضمن الاتفاق، تشكيل لجنة فنية لوضع آلية تنفيذية لما تم الاتفاق عليه بالإضافة إلى سبل الدعم الذي يحتاجه مطاري سيئون بمحافظة حضرموت وعتق بمحافظة شبوة.

 

وأكد مسؤولون كويتيون استعدادهم رفد بأسطول اليمنية بطائرات تعزز قدرة الطيران اليمني على تغطية خطوط رحلاته وفتح خطوط طيران جديدة.

 

وتسببت الحرب الدائرة في اليمن، منذ خمس سنوات، إلى تعطل معظم المطارات والموانئ اليمنية، بسبب سيطرة الحوثيين عليها وتحكم التحالف ببعضاً منها، إضافة إلى تهالك شبكات الطرق التي لم تتم صيانتها منذ سنوات.
 


تعليقات
اقراء ايضاً