حضرموت: اعتقال رجل بعد ارتكابه ممارسات غير إنسانية ضد أطفاله الثمانية

الخبر بوست -  حضرموت ـ خاص الإثنين, 17 فبراير, 2020 - 09:39 مساءً
حضرموت: اعتقال رجل بعد ارتكابه ممارسات غير إنسانية ضد أطفاله الثمانية

[ اعتقال رجل بعد ارتكابه ممارسات غير إنسانية ضد أطفاله الثمانية ]

قال مصدر أمني بمديرية الريدة وقصيعر شرق حضرموت، إن طفلاً (13 عاماً)، وصل إلى مركز الأمن بالريدة الشرقية، مكبلا بالسلاسل، وعليه أثار تعذيب فادحة.

 

وكشف المصدر لـ"لخبر بوست"، بأن الطفل، وسيم فتح ثابت عبدالله المخوع، من أبناء مديرية عتمة محافظة ذمار، ويسكن مع أسرته في مدينة الريدة الشرقية، بمحافظة حضرموت، تعرض لتعذيب وحشي عنيف من قبل والده، الذي يملك محلا تجاريا في المدينة.

 

المصدر الأمني أوضح أن والد الطفل قام بتكبيله بالسلاسل، وقام بالاعتداء عليه بالضربه والتعذيب، باستخدام العصي الحديدية والأسلاك الكهربائية بشكل إجرامي لمدة شهر كامل.

 

وذكرت مصادر محلية نقلاً عن الطفل أن التعذيب الذي تعرض له من قبل والده ليس الأول، حيث أنه يتعرض للتعذيب منذ أن كان صغيراً.

 

وأفادت المصادر أن الطفل تحدث عن تعذيب مماثل تعرضه له ثمانية آخرين من أشقائه، مؤكداً حرمانهم من أبسط حقوقهم بعد أن أمرهم والدهم بالخروج من المدرسة دون سبب.

 

وأشارت المصادر إلى أن الأبن الأكبر تعرض للنصيب الأكبر من الاعتداء بين إخوانه مما أصابه بحالة رعب وهستيريا مزمنة، بعد أن كبله أباه بالسلاسل وقام بتعذيبه بشكل وحشي.

 

المصادر أكدت أن والد الطفل وسيم، فعل بهم هذا في غياب الأم التي ذهبت لزيارة أهلها في صنعاء، مشيراً إلى أن صمتهم عن البوح بما يتعرضون له يعود لتهديد الأب لهم بالقتل في حالة تحدثوا لأقاربهم، وفق إفادات الطفل.

 

وحول مسألة هروب الطفل، قالت المصادر إنه تمكن من الفرار من المنزل في غياب والده وذهب إلى منزل خاله وعليه آثار التعذيب وبيديه السلاسل وتنزف من جسده الدماء، الأمر الذي دفع بخاله إلى نقله لإدارة أمن الريدة الشرقية التي باشرت التحقيق في المسألة ونقلت الطفل إلى المستشفى لتلقي العلاج.

 

وعقب البلاغ قامت قوات الأمن بإلقاء القبض على والد الطفل وإيداعه السجن حتى تباشر النيابة العامة التحقيق في القضية.


تعليقات
اقراء ايضاً